اكادير والجهة
agadir24admin الخميس 30 أغسطس 2018 - 10:17

عاجل: منع طبيب الفقراء من دخول مستشفى تيزنيت، و قرار مفاجئ بتنقيله إلى تارودانت يصفه ب”التعسفي”.

علم من مصادر مطلعة، بأن الدكتور ” المهدي الشافعي” المعروف ب”طبيب الفقراء” تقرر منعه صباح اليوم الخميس 29 غشت 2018 من دخول مستشفى تيزنيت من طرف حراس الأمن الخاص، مع إصدرا قرار بتنقيله إلى مستشفى تارودانت.

هذا، ومباشرة بعد الحادث، خرج الطبيب الأخصائي في جراحة الأطفال بشريط فيديو بثه على موقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك، أعرب من خلاله عن استنكاره العميق للقرار الوزاري الذي فرض عليه الانتقال للاشتغال بمدينة تارودانت، واصفا إياه ب” التعسفي” ، و صب الشافعي جام غضبه على وزارة الصحة قائلا: ” معرفتش هاذ الوزارة أش بغا عندي…”. كما وجه رسالة لكل الأطباء الذين اشتغلوا معه للتحرك العاجل، والتضامن معه لوقف هذه الممارسات التي تطاله من طرف المسؤولين على القطاع الصحي.

يذكر أن هذا القرار يأتي يوما واحدا بعد الفوضى العارمة التي عرفها مستشفى تيزنيت، في الوقت الذي يستعد فيه عدد من النشطاء لتنظيم وقفة احتجاجية أمام المستشفى تضامنا مع الشافعي.