اكادير الرياضي
lili yano الخميس 12 يوليو 2018 - 12:45

حسنية أكادير يقدم لاعبيه الجدد لوسائل الإعلام

أكادير/ح.فساس

جرت زوال أمس الأربعاء بقاعة الندوات التابعة لملعب أدرار بأكادير، مراسيم تقديم اللاعبين الجدد الملتحقين بفريق حسنية أكادير برسم الموسم االرياضي 2018/2019، وتضم لائحة الوافدين الجدد الذين سيدافعون عن ألوان الحسنية، وفي تجربة أولى من نوعها في تاريخ الكرة المغربية، لاعبين  دوليين من فلسطين يلعبان في الخط الأمامي، حيث سيكون عليهما التوهج ومحو الصورة السيئة التي ظهر بها سانتوس والكشاني الموسم الماضي.

وسيجاور الثنائي الفلسطيني (أحمد ماهر26 سنة و وتامر ثيام 25 سنة) في جبهة الهجوم اللذان سيرتبطان بغزالة سوس لتلاث مواسم، لاعب الرواق داود بوسبيبة (23 سنة)، خريج مدرسة أجاكس امستردام  قادما من البطولة التركية وايوب الملوكي (23 سنة) القادم شباب الريف الحسيمي في عقد يسري على الثلاث سنوات المولسم القادمة.

في بقية الإنتدابات، حصلت الحسنية على توقيع المدافع الأيمن عبدالحكيم ياسين (26 سنة) في عقد لثلاث سنوات، وهو خريج مدرسة الجيش الملكي  ولاعب متمرس حيث لعب لفرق تواركة وشباب خنيفرة وواد زم، كما تم التعاقد لمدة سنتين مع الثلاثي القادم من بني ملال : لاعب الوسط الدفاعي زهير الشاوش (29 سنة) والمدافع الأوسط نوفل زنان (23 سنة) و لاعب الرواق  إدريس بناني (26 سنة).

وقد عبر اللاعبون الجدد للحسنية المتعاقد معهم عن سعادتهم باللعب للحسنية، مؤكدين على قيمة الفريق السوسي في المنظومة الكروية المغربية وانهم سيعملون على المساهمة في تألقه في قادم الإستحقاقات.

وفي ردهم على بعض التساؤلات التي رافقت عملية الانتدابات، أكد كل من الرئيس سيدينو والكاتب العام أيت علا والمشرف العام غاموندي، على رضاهم التام على حسن سير مسلسل انتقال اللاعبين الثمانية للفريق، وأنها تمت بناء على الخصاص في بعض المراكز في توافق تام مع ميزانية الفريق، وعلى أن التوقيع تم بصفة حرة ولم يتم شراء عقود اللاعبين، مقابل الإستفادة من منحة التوقيع وأجر شهري ومنح المباريات إلى جانب بعض الإمتيازات الأخرى المنضمنة في العقود. كما تم الأصرار على أنه سيتم انتداب لاعبين أو تلاثة قبل إقفال فترة الإنتقالات الصيفية.

ومن جانب آخر، فقد انضاف بديع أووك للائحة المغادرين للفريق، حيث وقع عقدا مع الوداد البيضاوي في صفقة ستدر على خزانة الحسنية 350 مليون سنتيما واستفادة الفريق من معسكرين اثنين خلال هذا الموسم بمركز “الوناس” الملوك لنادي الوداد (تقدر تكلفة المعسكرين ب 100 مليون سنتيما)، إلى جانب تخلي الوداد مما تبقى من مبلغ صفقة انتقال المدافع القاسمي (63 مليون سنتيما)، وكان يحيى جبران أول المغادرين إلى الخليج في صفقة لم يتسنى لنا معرفة كل تفاصيلها، وسانتوس البرازيلي والكناوي بالتراضي مع إدارة الفريق وفوزي عبدالغني لانتهاء مدة العقد وعدم تجديده.